بواسطة

حل اسئلة قصيدة لا تعذليه للصف الحادي عشر 

 اسئلة قصيدة لا تعذليه للصف الحادي عشر 

يسرنا ان نضع لكل طلاب وطالبات المدرسة حلول اسئلة الكتاب الدراسي لجميع المراحل الدراسية حيث نقدم لكم إجابة سؤال اسئلة قصيدة لا تعذليه للصف الحادي عشر 

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (522ألف نقاط)
حل اسئلة قصيدة لا تعذليه

س : ما الذي يعرضه الشاعر في النص ؟

* يعرض موقف إنسان نادم على الإفراط في طلب الدنيا واقع فريسة بين الرغبة في السفر والتنقل والرغبة في البقاء حيث من يحب ويعرف.

س : كيف قدم الشاعر موضوعه ؟

* قدمه على شكل حوار بينه وبين عالم النفس، فهناك جانب يعاتبه لينفى وجانب آخر يحثه على السفر والترحال، فينتصر الأخير.

س : هذا النص موضوعه :

* ( العتاب – التأمل والحكمة – الاعتذار – الاستعطاف )

س : الفكرة العامة للنص :

* تفنى الآجال ولا تتحقق الآمال – ما كل ما يتمنى المرء يدركه.

س : ما الدوافع النفسية التي دفعت الشاعر للتعبير عما في نفسه ؟

* الصراع النفسي بين طلب الدنيا والرغبة في السفر وطلب الرزق وبين الرغبة في البقاء مع من يحب ويعرف.

س : ما الذي جعل الشاعر يندم على الإفراط في طلب الدنيا ؟

* لانه مع هذا الإفراط لم ينجح في تحقيق مراده.

س : ماذا حدث للشاعر في سفره ؟

* رحل إلى الاندلس لسعه الرزق فمدح بعض كبرائها بقصائد بليغة ، فأعطاه قليلاً فتذكر ما هو فيه من غربة وفراق فاعتل ومات.

س : تجربة الشاعر مكنته من فهم حقيقة نفسه ، وضح ذلك .

* أدى فشل الشاعر في تحقيق طموحاته إلى إعادة النظر في نفسه، فاكتشف خطأه برفضه النصح وإصراره على السفر، فلم يجن من ذلك إلا الألم والتعب.س : حدد الدوافع النفسية التي دفعت الشاعر إلى إنشاء هذه الأبيات ؟

- الضيق بأسباب العيش في وطنه وفراقه لأهله طلبا للرزق الواسع .

- عدم تحقيقه لأهدافه وطموحاته مما جعله فريسة للندم والإحباط .

- الصراع النفسي الذي عاشه بين الرغبة في البقاء والرغبة في السفر .

- الندم على إتخاذ الرأي الخاطئ وعدم استماعه للنصيحة.

- عدم شكره على نعمة الإستقرار التي كان يعيشها.

أسئلة على الأبيات من 1 – 5 :

س : ما الجوانب الشخصية التي كشفت عنها الأبيات ؟

- حب السفر والترحال. (6)

- الإفراط في طلب الرزق. (9)

- مضنى القلب بسبب الفراق. (3)

- الطموح إلى الثراء.

س : انتاب الشاعر في الأبيات شعورين مختلفين ، اذكرهما.

- الرغبة الأكيدة في السفر حيث الرزق الوفير (كما في اعتقاده)- الألم لأسى بسبب فراقه لمن يحب.

س : لماذا يطلب الشاعر من نفسه في البيت الأول ألا تلومه ؟

• لأن اللوم أحياناً لا يسمع له بل قد يزيد من اصراره الإنسان على تحقيق ما يريده كام حدث مع شاعرنا.

س : متى تقبل النصيحة ؟ ومتى ترفض وتأتي بنتائج عكسية ؟

• تقبل إذا قدمت برفق وإعتدال، وكانت على حق وتراعي الحالة النفسية للطرف الأخر .

• وترفض إذا قدمت بشدة وعنف وتجاوزت حد الإعتدال وتجاهلت مشاعر الآخرين وحالتهم النفسية.

س : ما علاقة الشطر الأول بالشطر الثاني في الأول ؟

• تعليل لما قبله.

س : ماذا يطلب الشاعر من الجانب المعاتب ؟

• أن يترفق به في ما يطلب فهو مضنى القلب .

أسئله على الأبيـــات : من ( 6 - 9 )

س : ماذا حدث للشاعر في غربته ؟

• ألم به ألم الفراق فكاد لا يطيق شدائد الغربة ومحنتها بعد أن كان يعتقد أن يستطيع تحمل المصائب والمحن .

س : يكشف البيت السادس عن جانب من شخصية الشاعر، فما هو ؟

• الشاعر دائم السفر .

س : ما دلالة قوله ( أزعجه ) ؟

• يدل على عدم ارتياحه إلى السفر فهو مضطر إليه اضطرارا .

س : يكشف البيت السابع والثامن عن النتيجه التي خرج بها الشاعر من سفره، فما هي ؟

• إنه قضى حياته كلها بين السفر والترحال ولكن دون جدوى .

س : تظهر في الأبيات فلسفة الشاعر في الإغتراب، وضحها .

• يحبذ الإغتراب لأنه وسيلة للغنى وسعة العيش، فلو كان الرزق في أخر بلدان العالم ذهب إليها واتخذها مسكناً له.

س : ما أبرز القيم الإنسانية في الأبيات ؟

• الرفق والعتدال في النصح .

• محاسبة النفس .
...